بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

المواضيع الأخيرة
» صوم يوم عاشراء
الإثنين أكتوبر 10, 2016 3:11 am من طرف Admin

» العام الهجري الجديد 1438
الإثنين أكتوبر 10, 2016 3:03 am من طرف Admin

» نرحب بالتأيد العاصفة الحزم
الإثنين أكتوبر 10, 2016 2:53 am من طرف Admin

» علاج خفقان القلب بالقران‎
السبت أكتوبر 10, 2015 1:32 am من طرف Admin

» مراتب الجهاد‎
الجمعة أكتوبر 09, 2015 11:17 am من طرف Admin

» القليل من الملح يؤثر ايجابيا على القلب
الخميس أكتوبر 08, 2015 2:03 am من طرف Admin

» ما فوائد «الغفوات» على القلب والذاكرة ؟
الخميس أكتوبر 08, 2015 2:00 am من طرف Admin

» فوائد الزنجبيل و احتياطات استعماله و الجرعات المناسبة لكل شخص
الخميس أكتوبر 08, 2015 1:56 am من طرف Admin

» فوائد الكاجو الذي يتربع على عرش المكسرات
الخميس أكتوبر 08, 2015 1:52 am من طرف Admin

التبادل الاعلاني
احداث منتدى مجاني

التعصب الرياضي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

التعصب الرياضي

مُساهمة  Admin في الجمعة فبراير 21, 2014 10:13 am

مع انطلاقه البطولات الرياضية , لابد أن نتوقف عند ظاهرة التعصب الأعمى في التشجيع , ومن حق اى نادي أن يكون له مشجعين ومؤيدين يناصرونه في كل مشاركاته المختلفة, ولكن في حدود الأدب والالتزام بقوانين اللعبة والتشجيع الحضاري .
الله سبحانه وتعالى فطر الإنسان على أن يكون له ميول وانتماء , حيث لايملك الفرد منا أن يغير انتمائه اوميوله , فتتجه ميول الفرد مثلا ليشجع نادي اوفريق من الفرق الشعبية المنتشرة في مدن وقرى المناطق الفلسطينية من دون أن يعلم لماذا يشجع هذا النادي أو الفريق بالذات, إذن فهذه أشياء فطرية بحتة.

من هنا يجب علينا أن نؤمن بالفكرة السائدة , أن الرياضة بشتى فروعها تعتبر هواية وفنا يمارسه اللاعبين والرياضيين , من أجل الحصول على مختلف البطولات لإسعاد هذا الجمهور الكبير الذي يقف بجانبه في كل المناسبات الرياضية.

لذلك يجب على هذا الجمهور الرياضي , التحلي بالأخلاق الحميدة , واحترام الرياضة وعدم الإساءة إليها , والالتزام بالتشجيع الحضاري البعيد عن اى تعصب أعمى .

فمن الواجب على كل إدارات الأندية والفرق المتنوعة وضع اللافتات قبل اى مباراة أو لقاء رياضي ,و أن توعى جمهورها ومشجعيها التوجيه الصحيح نحو المعنى الحقيقي لمفهوم الرياضة ومعنى أن تكون ذا روح رياضية عالية,هذا واجب وطني لابد أن يحتذي به كل جماهير الأندية الرياضية على مختلف انتماءاتها التنظيمية .

يبدو أن التعصب الرياضي , أصبح سمة للكثير من متابعي كرة القدم ,لأنها تحظى بالاهتمام الأكثر على مستوى الأنشطة الرياضية الأخرى دون أي منازع.

الغريب في الأمر أن تصرفات بعض المشجعين المتعصبين معروفين لإدارات الأندية والمسئولين الرياضيين ولكن لايحركوا ساكن ضدهم , لإيقافهم ومحاسبتهم , وبدلا من إبعادهم , يتودد إليهم الكثير مقابل مايقومون به , من مشاكل في المدرجات بين الجماهير ,أو بعد نهاية المباريات , وهؤلاء للأسف الشديد بفعلهم هذا يسئون لانديتهم ولأنفسهم , وينقلون الرياضة من تنافس شريف إلى تنافس مشحون بالعداوة والكراهية .
حتى لاتكون لهذه الفئة القليلة تأثير على الغالب من المشجعين الذين هم بعيدون عن الوقوع في مثل هذه الأخطاء التي تهدم ولاتبنى .

نريد من المشجعين الرياضيين ,أن يجعلوا هذا التنافس في ميدان يسوده الحب والتأخى بين اللاعبين أنفسهم من الفرق المتنافسة وبين الجماهير المختلفة أيضا, والبعد أن كل مايعكر صفو هذه العلاقات بينهم , نريد أن يمد المشجع يده إلى أخيه مصافحا , فما يربطهم أقوى من مباراة كرة قدم , فالرابط هو الدين أقوى رابط بين المسلمين في كل أصقاع العالم.

فلذلك عندما يستشعر هذا الرابط وقوته يبتعد عن التعرض لإخوانه من المشجعين واللاعبين والحكام بالعبارات المسيئة والكلمات الغير لائقة والبعيدة عن أخلاقنا وعادتنا وأصالتنا العربية, والابتعاد عن الاحتكاك بالايدى ليكون بينهم صراع خارج الملعب لاطائل منه , والمشجعون واللاعبون الذين يدخلون في هذا الجانب سيكونون هم الخاسرين , لان هناك من يضبط الأمن من شرطة مكافحة الشغب , لن يرضوا بما يحدث من هذا الاحتكاك بينهم, بل انه قد يؤدى إلى إصابات لاقدر الله , فينبغي الابتعاد عن مثل هذه الأمور وضبط النفس في مدرجات الملاعب , وبين اللاعبين داخل الملعب .

ومن يجد في نفسه عدم قدرة على ذلك يبعد نفسه عن الملاعب, وأنا أتكلم بشكل عام للجمهور الرياضي الذي يميل لجميع الأندية , ولا اقصد ناديا بعينه , فالهدف اكبر من الخوض في الحديث عن جمهور ناد دون غيره , بل أن الهدف أكبر وأسمى من ذلك بكثير لأنه يتعلق بالمساهمة مع الآخرين الغيورين على عدم حدوث الاحتكاكات البعيدة عن الأخلاق الرياضية في الملاعب وخارجها , والعمل على تقديم التوجيه لاخوانى الجماهير التي دائما ماتذهب إلى الملاعب كما يحثننا ديننا القويم على ذلك , فالرسول صلى الله عليه وسلم يقول ( لاتحاسدوا ولاتباغضوا وكونوا عباد الله إخوانا).

أو كما قال: عليه أفضل الصلاة والسلام " مثل المؤمنين في توادهم وتراحمهم كمثل الجسد الواحد إذا اشتكى منه عضو تداعى له سائر الجسد بالسهر والحمى" هذه الإخوة التي ننشدها بين اخوننا المشجعين نسأل أن يوفقنا وإياكم لكل خير , وان تمر مسيرة الكأس بكل خير وسلام وكل عام وانتم جميعا اخوانى الرياضيين بألف خير.
avatar
Admin

المساهمات : 556
تاريخ التسجيل : 30/03/2011
العمر : 52
الموقع : kmstayeb@gmail.com

http://hmnkmsat.forumarabia.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى